تبادل زوجات قصة الزوجة الممحونة التي تعشق السكس الجماعي الجزء السادس والأخير

الموضوع في 'قصص تبادل الزوجات' بواسطة مريام المصرية, بتاريخ ‏25 مارس 2016.

  1. مريام المصرية

    مريام المصرية عاشقة محارم عربي

    المشاركات:
    597
    الإعجابات المتلقاة:
    431
    نقاط الجائزة:
    63
    الجنس:
    أنثى
    الوظيفة:
    سخنة دايماً
    مكان الإقامة:
    مصر
    حصرياً على موقع ArabIncest.Com محارم عربي

    قصة الزوجة الممحونة التي تعشق السكس الجماعي الجزء السادس 6 والاخير

    زوجه تحب السكس الجماعي, زوجة سكس جماعي, نيك زوجة سكس جماعي, قصص جنس جماعي, قصة جنس جماعي, زوج سكس جماعي, زوح حنس جماعي, سكس جماعي

    هذا هو الجزء السادس 6 و الأخير من سلسلة حلقات قصص قصة الزوجة الممحونة التي تعشق السكس الجماعي, لكن في الأيام القادمه سأقدم لكم قصص سكس جماعي و قصص جنس جماعي جديده أتمنى أن تنال اعجابكم ورضاكم.

    عدنا الى منزلنا انا وزوجتي رهف وانا اشعر بالتعب والارهاق ولكن بانبساط وسرور كبيرين بما حدث في هذه الليلة خصوصا استمتاعي الكبير بكس وطيز سامية الذي عشقته كثيرا . لكنني بنفس الوقت حائر فيما تنوي تلك الشيطانة زوجتي رهف فعله الاسبوع القادم .. لم اسالها عن ذلك وانتظرتان تبادرني هي بالترتيب للاسبوع القادم .. ففور دخولي المنزل ذهبت الى الحمام لاخذ شور ساخن بعد هذا المجهود الجنسي الكبير طول الليل وذلك ما قبل النوم وبينما انا تحت الماء اذ برهف تفتح الباب وتدخل تلف حول وسطها منشفة كبيرة ما لبثت ان ازاحتها وعلقتها جانبا قبل ان تشاركني الحمام ..يبدو انها ما زالت لم تشبع من النيك بعد ..حيث انها اهتمت بزبي كثيرا خلال الحمام حيث غسلته بيديها بالماء والصابون متغزلة به وهي تخبرني ان سامية معجبة كثيرا بطريقتي في نيكها ,وهي تنتظر اللحظة المناسبة لتكرار التجربة معي ,,,,, يبدو ان هذا الامر زاد رهف فخرا بالزب الذي تمتلكة فلم تترك عبارة الا وقالتها غزلا بزبي وشقاوته الامر الذي شجعني لمداعبة كسها وغسله بالماء والشامبو وقد فاجأتني عندمااحضرت زجاجة ماء الورد لمسح كسها به ثم تنشفته بالمحارم المعطرة .. ذهبنا الى سريرنا متعانقين بقبلة شكر وامتنان على ما قدمه كل منا للاخر في هذه الليلة وما ان ارتميت على سريري حتى اقتربت رهف من زبي تقبله بشراهة ثم تحول التقبيل الى مص ولحس وهي تقول “ما بيهنالي نوم اذا ما ذقت طعم زبك الليلة اصل طعمه بيختلف عن كل الازبار اللي ناكتني اليوم” …. تحولنا الى الوضع 69 قليلا قبل ان تقوم رهف لتاخذ وضع الفارسة على زبي وتغرسه في اعماق كسها ثم تبدأ معي رحلة الهبوط والصعود بهدوء ثم بتسارع تدريجي حتى ارتمت بصدرها الناهد على صدري لالثم شفتيها بقبلة شهوانية ثم قلبتها لاركب فوقها وزبي ما زال يمخر اعماق كسها المعطر بماء الورد ودكيت كسها دكا قويا قبل ان ارفع رجليها على كتفي واوجه زبي لطيزها التي ما زالت متوسعة فاستقبلت زبي بلهفة وشوق الى ان قذفت حمم زبي في اعماق طيزها لازيدها ارتواء بعد كانت قد ارتوت من حليب زوج اختي بشير فاختلط حليبي بحليبه في اعماق طيزها ..ليخرج زبي سريعا من طيزها وليخرج خلفه ما زاد من حليبي خارجا ..حضنتها بين ذراعي ورحت في نوم عميق

    مضت الايام اللاحقة طبيعية عمل في النهار ونيك وسهر في الليل الى يوم الاربعاء ليلا وبعد ان اغرقت كسها بالمني الساخن .سالتها عن ترتيباتها لسهرة الجمعة فقالت انها دعت اليها كل من شقيقها سامي وزوجته سارة وامها فتحية لتكون تلك هي المفاجأة وسوف تحضر لنا سهرة مميزة تتخللها حفلة نيك جماعي كبيرة بوجود كل من مارسنا معهم هذا النوع من الجنس في وقت واحد وهي فرصة لنرى كيف سينيك اخي سامي امي فتحية من كسها وطيزها كما فعلت معها انت (هكذا قالت رهف ضاحكة بهستيريا)فقلت لها وهل يمكن ان يوافق سامي على ذلك فقالت انه لم يعد بامكانه الاعتراض على شيء بعد ان انغمس حتى اذنية في هذه اللعبة اللذيذة ..واكدت انها دعته للسهرة دون ان يعرف من هم المدعوين وهو يعتقد ان السهرة خاصة بنا وبهم فقط لكن سارة تعلم التفاصيل وهي تتنتظر تلك اللحظة التي تتذوق فيها طعم زب رامي (يعني زبي ) بعد ان جربته مرات عديدة واعجبها ..اضافت رهف بانها سوف تحضر لنا عشاءا خاصا وسوف تحضر ادوات وملابس خاصة للنساء وكل ما يلزم وطلبت مني نقودا لزوم تحضير الاجواء لهذا الحفل الماجن ..

    عدت يوم الجمعة من عملي مبكرا لاجد رهف مشغولة بالتحضير للسهرة ورائحة الطعام الزكية تثير في النفس الشجون لطعام رهف اللذيذ عندما تكون مستعدة لذلك بمزاج عالي ورغبة ..رائحة الاسماك المقلية والمشوية بالفرن والسلطات البحرية والخضراء وكل ما لذ وطاب ..كانت تساعدها في هذا العمل حماتي فتحية التي حضرت مبكرا لمساعدة بنتها ..سلمت وقبلت فتحية من شفتيها قبلة جنسية ودخلت اخذت حماما سريعا ثم تبعتني رهف لتستحم ايضا استعدادا لاستقبال المدعوين …. فبعد نصف ساعة كنا قد استكملنا الاستعداد لاستقبال ضيوفنا عندما حضر اخي معين وزوجته سامية اولا تبعهم زوج اختي بشير واختي ملك معه قبل ان تكتمل السهرة بحضور سامي اخو رهف وزوجته سارة اول من جربنا معها النيك الجماعي في اسطنبول …تفاجأ سامي كثيرا من وجود هذا العدد من المدعوين وخصوصا وجود امه التي اربكته قليلا قبل ان يتدارك الوضع بالاعتذار عن التاخير ثم همس لي قائلا انا كنت فاكر انها حفلة مثل المرة الماضية وانا مستعد لذلك فقلت له طيب وشو المانع ما تكون الحفلة اكبر قليلا فالمهم هي المتعة والانبساط والثقة بالمجموعة الموجودة ..استغرب سامي هذه الجرأة وقال لا لا لا مش ممكن اللي بيصير اذا انت بتفكر هكذا فقلت له دع الامور تمشي بطبيعتها وسوف ترى ما يسرك ..نظر الي شزرا وقال اما نشوف اخرتها معك ومع رهف …دخلت انا اساعد رهف وحماتي لتجهيز السفرة وتركت الضيوف يشربون الشاي ريثما تكون السفرة جاهزة ..وبعد عشر دقائق كنا قد حضرنا كل شيء لادخل الى الصالون وادعو الجميع لتناول العشاء حيث كانت الساعة حوالي التاسعة مساءا ..دخل الجميع تناولنا العشاء اللذيذ المكون من اطباق السمك والجمبري واللحوم المشوية السلطات المختلفة مع شرب البيرة مع العشاء لمناسبتها للسمك كثيرا ثم عاد الجميع الى الصالون يتسامرون بينما كانت رهف وفتحية في المطبخ تحضران لنا المشروب والمازات حتى حضرتا بالبيرة والمازات المختلفة حيث جلست رهف بجانبى بينما ذهبت فتحية لتجلس بجانب ابنها سامي .لتضعه بينها وبين زوجته سارة .

    بدأ السمر والاحاديث الجانبية والمجاملات مع شرب البيرة والمكسرات والقاء النكات والمزاح المتبادل من الجميع حيث اصبحت الاجواء مهيأة لما هو قادم .. وبدأت آثار المشروب تظهرعلى الوجوه بالاضافة الى ان السمك والمشويات تعتبر من الاسباب المهيجة للجنس خصوصا عند الرجال ..حيث بدات تشوب الوجوه حمرة معروفة المصدر والاسباب مع ما اضفته النساء من اجواء الاثارة عندما بدات رهف بتخفيف ملابسها حيث بقيت بالبلوزة الشيال والبنطلون الضيق تلتها البقية اللواتي كن اكثرجرأة منها واكثر اثارة وتعريا فسامية تلبس بلوزة قصيرة تبين سرتها واطراف طيزها من بنطلونها الساحل وملك اختي كذلك تشبهها اما سارة فكانت ملكة متوجة لجمال هذه الحفلة ببنطلونها الفيزون الاصفر الضيق جدا وقميصها الازرق الشفاف الذي يكشف شق نهديها وسوتيانها الابيض وسرتها وبطنها اما حماتي المسكينة فخففت من ملابسها لترمي غطاء راسها وتحرر شعرها وبما ان عبائتها من النوع الضيق فقد استطاعت مجاراة البقية خصوصا بحديثها المرح الذي لا يخلو من الايماءات الجنسية المقصودة .. ..قطعت رهف زوجتي هذه الاجواء بحديث موجه للجميع حيث تحدثت باسمي ايضا بصفتنا اصحاب الضيافة رحبت بالجميع في بيتنا وتمنت لهم قضاء سهرة ممتعة مع بعض ثم بينت ان المفاجأة التي حضرتها للجميع هي ان كل الموجودين قد جربوا الجنس الجماعي معنا (يعني انا وهي ) وانهم يحبون هذا النوع من السهرات واحبت اليوم ان يلتقون في حفل واحد يجمعهم جميعا الى الصباح يتبادلون لحظات المتعة والسرور والانبساط ..ودون اي اعتراض من احد بينت رهف ترتيباتها المسبقة لهذه الليلة التي تبدأ بتخفيف الملابس للرجال ليبقى كل واحد بالبوكسر او الشورت وتلبس النساء قمصان النوم التي تم تم تحضيرها سلفا خصوصا لهذه الليلة ..دخلت كل النساء الى الداخل في غرفة النوم وبقينا نحن الرجال ننظر بوجوه بعضنا البعض حتى قلت لهم لنبدأ التنفيذ فورا وبادرت بخلع كل ملابسي عدا البوكسر ثم تبعني البقية بضحكات ومزحات وعبارات الفكاهة المحببة ولكن السرور كان باديا على الجميع..كنا قد شربنا ما تبقى من كؤوسنا عندما سمعت رهف تطلب مني تجديد المشروب فقمت بسكب البيرة في الكؤوس بما في ذلك كؤوس النساء اللواتي ما زلن مختفيات في الداخل ولكن رائحة عطرهن المثير للغريزة بدات تنفذ جهة الصالون رغم المسافة الفاصلة بيننا وبين غرفة النوم واصوات ضحكاتهن وغنجهن مسموعة بوضوح . ما ان سمعت صوت باب غرفة النوم يفتح حتى بادرت باطفاء الانوار مع الابقاء على ضوئين خفيفين فقط باللون الازرق الرومانسي الحالم..حضرت النسوة عدا فتحية حماتي التي تاخرت بقصد كما اعتقد

    ويا للهول ….ماذا جرى ياهلترى ..ما تلك الملابس الفاضحة التي يلبسنها ..بل ما هذه الاجساد الرائعة التي اطلت علينا تتمايل غنجا ودلعا وسكسية ..بل اين نحن من هذه الحوريات التي تستعرض امكاناتها الجسدية امامنا في مشهد عري مثير للغريزة محرك لكل مكامن الجنس في الانفس والاجساد .كانت جميعهن يلبسن لباسا موحدا هو عبارة عن شيء يمكن تسميته قميص نوم او بيبي دول .. اللون احمر مائل للبرتقالي قليلا ..من الساتان الشفاف .مكون من قطعتين علوية وسفلية .القميص قصير جدا لا يكاد يغطي منتصف الطيز مع عدم وجود سوتيانان والنهود واضحة تتارجح من تحت هذا القميص الشفاف مع شورت قصير ايضا على شكل بودي يجسم الطيز بشكل مذهل من نفس اللون ولكن من قماش اكثر سماكة قليلا ولكن الاكساس ظاهرة بحجمها الطبيعي ايضا ..الافخاذ تتلألأ لامعة مبرومة كاعمدة مرمر متقن التشكيل ويبدو انهن جميعا قد استعملن الكريمات لتطرية اجسادهن قبل الحضور مباشرة والاطياز مشدودة باستدارة مغرية مثيرة للغريزة خصوصا مع هذا الشورت اللعين الذي اعطاها رونقا وجاذبية رهيبة بشكل افقد الجميع صوابهم …النهود زينت تلك الصدور وهي مدفوعة اماما كقنابل جاهزة للتفجير والحلمات متصلبة نافرة بشكل مذهل …والشعور منسدلة كل بطريقتها وتسريحتها المناسبة ولكنها جميعا تشكل مع هذه الاجساد منظرا بانوراميا هائلا جعل الجميع يطلق صافرات الاستهجان والاستمتاع والاستغراب مما يجري وكان كل واحد منا يرى زوجته للمرة الاولى فكيف اذا جاءت له الفرصة ليرى كل هذه النساء التي تقطر شبقا وجمالا وانوثة مغرية مهيجة كلها في نفس الوقت ..دقائق بعدها اطلت حماتي فتحية بقميص نوم مختلف قليلا فهو طويل الى حيث الركبه من نفس اللون ولكنه مفتوح من الجانب ليظهر افخاذها وطيزها المتضخمة ونهديها المتهدلين بضخامة كبيرة ويبدو انها لم تلبس الكيلوت او السوتيان لتنظم الى هذه الكوكبة من النساء المغريات …لم يكن بوسع اي رجل منا الحديث فالمنظر اخرس السنتنا ولم يعد فينا شيء ينبض بالحياة الا تلك الازبارالتي بدأت ترتفع من تحت الشورتات تستجدي الرحمة من هذه الاجساد التي امامها …وحبات العرق التي بدات تتقاطر من اجسادنا من الحرارة المنبعثة من اجواء المكان رغم تشغيل التكييف ..والانفاس التي بدات تتسارع حتى اصبحت اقرب الى اللهاث منها الى التنفس الطبيعي ..لاحظت رهف ذلك فامسكت كأسا وطلبت من الجميع شرب نخب هذه الليلة الرائعة معيدة ترحيبها وامنياتها للجميع بقضاء سهرة ممتعة ..وما ان شربنا بعضا من كؤوسنا حتى ذهبت رهف لتشغل جهاز التسجيل على شريط كانت قد اعدته مسبقا لاحدى اغاني عبدالحليم حافظ ولتبدأ جميعهن بالرقص والتمايل بغنج ودلال على انغام تلك الاغنية بل على انغام عذاباتنا من حر الشهوة التي استبدت بالجميع ..وبين تعليق هنا وملاحظة مبتذلة هناك وبين ضحكة هستيرية مغرية هنا وآآهات اعجاب هناك وشرب رشفة من كؤوسنا التي اصبحت الاخرى تئن من ذلك المشهد المثير اغراءا وجاذبية جنسية رهيبة ..ومن بين عبارات الاعجاب بنهود هذه وطيز تلك وافخاذ الاولى وارداف الاخرى مثل هزي خصرك يا رهف يسعدلي هالطيز الحلوة ..وشدي حالك سامية اصل بزازك بوخذوا العقل او ملك انتي بتجنني فخاذك بهستروا او سارة ملكة مش ناقصها غير تاج على هالرقص الحلو …الخ ومن بين طيات انغماسنا جميعا بهذا الجو الرائع انسلت حماتي لتسرق قبلة على الشفايف من ابنها سامي بينما ذهبت رهف لتغير الاغنية الى موسيقى خاصة بالرقص البطيء ليقوم الجميع من اماكنهم يراقصون هذه الاجساد ويحضنونها بين ذرعانهم بلهفة وشوق وهياج وصل الى اقصى مداه ..لم يعد يعرف احدا من يراقص فكل واحد منا يراقص هذه دقائق ثم يتركها ليتلقفها غيره بينما غيرها متلهفة لتلقف حضنه فورا وكل واحدة منهن جاهزة لتغمر من يراقصها بكل الوان المتعة والشبق فهذه تداعب زب هذا وهذا يمد يده الى كس تلك ليجده غارقا بماء الشهوة المتدفق من بين شفريه ليسيل على اطراف فخذيها مرطبا لتلك المنطقة بطريقة اذهلت مذهلة ..نظرت حولي بعد ان رقصت مع سارة قليلا وتحسست كسها وفعصت فلقتي طيزها قبلتها كثيرا ومصصت رحيق رضابها الشهي من بين شفتيها اللذيذتين وبعد ان مصمصت لسانها ومصمصت لساني حتى ذوبتني وجعلتني اهذي بين ذراعيها ..اقول نظرت حولي فاذا حماتي فتحية ترقص وحدها وتتمايل بغنج ودلال فلففتها بين ذراعي واعطيتها من حنان شفتي ما اسكرها وجعلها تتمايل بغنج الصبايا ولم انسى ان اتفقد كسها الكبير الذي يملأ راحة اليد من الفعص والحسحسة والكمش بطريقة ذوبتها حتى لمحت زوج اختي بشير الذي يبدو انه متمرس بالنساء كبيرات السن ليتناولها من بين ذراعي ويتعامل معها كما ينبغي لمثل تلك السيدة صاحبة الخبرة والتجربة رغم فقدانها بعضا من مقومات جمالها .اما رهف زوجتي صاحبة الضيافة في هذه السهرة فقد لمحتها ممسكة بزب اخوها سامي تداعبه بشبق واثارة بينما هو يتحسس كسها بيديه وعيونهما ذابلة مسترخية مغمضة بالكامل دليل وصولهما قمة المتعة والهياج وملك اختي كانت ترمي راسها على صدر اخي معين بينما هو يفعص بطيزها بين يديه ويتمايلان بحركات راقصة بطيئة جدا امابشير زوج اختي فقد تركته مع حماتي يلاعبها ويداعبها وهي غارقة معه في عالم المتعة امام ابنها وابنتها بمجون فاق الوصف ..كنت حينها قد عدت الى سامية اراقصها وانا حاضنا لها بين ذراعي الملتفتين حول طيزها وهي تداعب لي زبي بيدها بينما يدها الاخرى على كتفي ..عندها شعرت بيد تمتد الى صدري من تحت نهود سامية لتداعبني واذا بها سارة زوجة اخ رهف التي سبق لها التجربة معي عدة مرات ..
    استدراك::لن استطيع ان اسرد تفاصيل ما حدث في تلك الليلة بالتفصيل فمن الصعب سرد ذلك فكيف لي ان احدد كل واحد او واحدة من ناك من ؟؟وكيف ؟؟ومن اتناكت من اي زب؟؟ او غير ذلك ؟؟فالامر اكبر من ذلك ولا يمكن لي ان ادري بكل ما يدور حولي لانني قررت ان اركز تفكيري على اثنتين من بطلات هذه الحفلة لاشبعهن نيكا وان اجعلهن يحملن من زبي ذكريات جميلة لا اعتقد انهن سينسينها ابدا .واقصد سامية وسارة فكلاهما تعرف زبي معرفة جيدة وينتظرن غزوته على احر من الجمر ..لذلك ساركز فيما هو قادم على ما حصل معي دون النظر الى البقية ولندعهم يفعلون ما يرضيهم وقد اعطيتهم رهف زوجتي لتطوف عليهم بجسدها لتقدم لهم جميعا واجب الضيافة كما ينبغي.وساحاول ان ابين بعضا مما يجري حولي كلما سنحت لي الفرصة بذلك ..

    عندما شعرت باقتراب سارة ورغبتها الملحة بمغازلة زبي وتوقها للحصول على المتعة معي ومع زبي الذي تعشقة منذ اول لقاء بيننا .. لم يكن بوسعي الاستمرار واقفا ارقص مع اثنتين وارضائهما سويا ..فسحبتهما لاقرب كنبة طويلة وجلست بينهما واضعا يدا على صدر سامية افرك بها حلماتها المتصلبة وافعص بزازها واحدا تلو الاخر ..بينما يدي الاخرى تتلمس كس سارة وامسكه في راحة يدي مع الضغط القوي وسحبه خارجا ..فما كان من سارة الا ان ساعدتني بخلع البوكسر ليظهر لها زبي شامخا منتفضا محمر الراس متورم الاوداج مستعدا لكل ما من شانه ارضاء شهوتها المتفجرة ,,قبلته قليلا بشفتيها المتوردتان المحمرتان حرارة وشبقا ويدي ما زالت تلاعب كسها من فوق الشورت الضيق حتى تخلصت سامية مني وساعدت سارة للتخلص من كيلوتها او شورتها وخلعت هي الاخرى شورتها وقميصها واصبحت عارية تماما لتجثو كليهما امام زبي تداعبانه وتلاعبانه بشوق المحب الولهان تمصه تلك ثم تعطيه للاخرى لتتوجه هي لتمص بيضاتي وقاعدة الزب السفلى او يضعنه بين شفاههن ويتحركن على امتداد طوله بحركة سيمفونية ملتهبة الاحساس ..تمددت على الكنبه حيث استمرت سارة بمص زبي وجاءت سامية لتجلس فوق راسي في طلب واضح ان اتعامل مع ذلك الكس الذي عشقته جدا منذ الاسبوع الماضي …تبادلن الادوار لتاتي سارة لالحس كسها المشتاق لحركات لساني وشفاهي اللولبية حول بظرها بينما تذهب سامية تمصمص زبي بشغف بالغ ..مصمصت كس سارة كما لم افعل من قبل فانا فعلا مشتاق لكسها كثيرا حيث مضى ما يقرب الشهر منذ ان تذوقته في المرة الاخيرة ..سامية امرأة من نار فشبقها واضح جدا وشوقها للنيك بائن من عينيها الذابلتان بشهوانية واثارة وهياج لا يخفى على خبير مثلي ..استعدت جيدا لوضع الفارسة وبدات محاولتها لغرس زبي في اعماق كسها الغارق بالافرازات اللزجة الساخنة لكنني لم امكنها منه بسهوله حيث انني رغم انشغالي بلحوسة كس سارة فقد امسكت بزبي باحدى يدي لافرش به كس سامية وكلما حاولت الاقتراب منه ليدخل ادفع نفسي لاسفل وافرك بظرها براس زبي بحركات دائرية الهبت مشاعرها وفجرت شهوتها لتقذف حمم كسهاعليه فما كان مني الا ان دفعته بعنف وسرعة الى اعماق ذلك الكس الشهي الذي احرق زبي بحرارته المتوقدة ثم بدات هي بالرهز عليه صعودا وهبوطا بسرعة وهستيريا مترافقة مع اصوات الاهات والوحوحة والصراخ العالي دليلا على الاثارة القصوى والاستمتاع المذهل ..كنت ما زلت الحوس كس سارة بحرفية وهي كذلك يبدو ان اصوات سامية وطريقة لحسي لكسها الهبتها وفجرت شهوتها لترمي حمم كسها على وجهي مع آهاتها المكتومة ووحوحتها وكلماتها غير المترابطة او المفهومة ..كان لا بد من التغيير فازجت سامية من على زبي ونهضت

    كان الوضع حولي اسطوريا ..اخي معين يدك بزبه اختي رهف بقسوة وشبق وبشير زوج اختي يركب فوق حماتي فتحية واضعا رجليها على كتفية ويطعن بكسها بسرعة رهيبة بينما سامي واخته رهف في عالم من الاحلام الوردية بوضع 69 تمص له زبه بشغف بينما هو يلحس ويبعبص كسها ووجهه يلمع من ماء شهوتها الذي اغرقته به

    نامت سارة على الكنبة بوضع جانبى ونمت خلفها رافعا رجلها بيدي وبدات معها رحلة التفريش والدوران حول بظرها بينما جاءت سامية واستندت بيديها على حافة الكنبة وانزلت صدرها على وجهي امصمص لها حلمتيها قبل ان اغرق معها بقبلة طويلة جدا .كان لا بد ان البي لسارة طلبها الملح واغرس زبي بكسها وابدا معها مرحلة النيك بالرهز البطيء ثم السريع العنيف ..واصوات محنهما وهستيريا هياجهما تسيطر على الاجواء ..صاحت سامية صوتا شعرت معه بقشعريرة افقدتني صوابي فبدات اسرع من حركتي بدك كس سارة ونظرت فاذا بشير زوج اختي قد جاء وادخل زبه فورا بكس سامية من الخلف الامر الذي جعلها تفقد سيطرتها على نفسها وتصدر هذا الصوت الرهيب متعة والما من عنف بسير المحترف معها ..يبدو ان كسها البارز من بين فلقتي طيزها قد اثار بشير وجعله يفعل ذلك بشهوانية الامر الذي دفعني لمزيد من القوة والعنف في نيك سارة وما هي الا لحظات حتى كنا انا وسارة منفردين بينما بشير ما زال ممسكا بخصر سامية ويطعن بها بقوة وعنف في الوضع الفرنسي …حيث عدت لوضعي جالسا على الكنبة وسارة تركب على زبي وظهرها باتجاه وجهي مائلة الى الامام قليلا تطلع وتنزل عليه بمزاج عالي وهياج متفجر واستمتاع فاق الوصف ..

    هذا الامر اتاح لي الفرصة لالقاء نظرة على من حولي لاجد ان سامية مازالت تحت رحمة زب بشير يدكها بقوة بينما ملك اختي قد ركبت فوق زب سامي اخو رهف اما رهف وامها فتحية فانهما يضعان اخي معين بينهما .. رهف تجلس فوقه وزبه مغروس الى اخره في احشائها بينما امها تضع وجه معين بين نهديها الضخمين تداعبه بهما قبل ان تنزل لتسحب زبه من كس بنتها تمصه له بحرفية عالية ثم تعيده بيدها في كس بنتها وتتولى هي لحس خصيتيه ومصهما واحدة تلو الاخرى بحرفية ممتعة الامر الذي جعل معين يكافئها بان وضعها تحته ودكها بزبه حتى بدات تصيح متعة وهياجا

    استمرت هذه المعركة الحامية الوطيس حوالي الساعة قبل ان ان تبدأ ملامح الانتهاء من الجولة الاولى تبرز على الوجوه …كنت حينها قد قلبت سارة لتنام على الكنبة على ظهرها حيث رفعت رجليها وبدات بطعن كسها بعنف .. اختارت سارة بطلب منها ان تتذوق طعم حليبي في اعماق كسها متجاهلة تحت وطأة شهوتها امكانية حملها مني فسكبت بكسها من اللبن الساخن ما جعلها توحوح بهستيريا مع تدفقات ماء شهوتها التي اغرقت زبي وجعلته ينقط من كل اطرافه من ماء وشهد المتعة .. بينما لمحت البقية يوزعون حليبهم بين تلك النهود والبطون والصدور المتلالأة اللامعة بهذا الحليب واصوات الاهات والوحوحات ترتفع والانفاس تتسارع ودقات القلوب مسموعة بوضوح مع لهاث اصحابها وحبات العرق الغزير تكسو الاجساد المتعبة فتزيدها شبقا وشهوة وهياجا

    دقائق خمسا مرت وكل واحد او واحدة مشغول بصاحبه او صاحبته يداعب شعرها او يقبلها بلطف من رقبتها بينما هي تمسح صدره باناملها الناعمة شكرا وامتنانا على ما منحها من متعة ..حيث قالت لي سارة من بين ما قال انها لو تتناك من كل العالم مثل هالزب ما بعبي عينها ولا بشبع كسها ..بينما رهف وامها محيطتان بمعين تتولى فتحية امر تنظيف زبه من السوائل بينما رهف تقبل صدره وهو يداعب شعرها ويتخلله باصابعه اما ملك اختي فقد اعجبها سامي بشبابه ورومانسيته فلم تقصر في منحه الوان المتعة والدلال التي يستحق ..نظرت الى هذا المشهد فخورا بما انجزت انا وزوجتي الخبيرة رهف التي نظرت الي لتطمئن على وضعي فغمزتها غمزة فهمت معناها حيث نهضت من بين يدي معين تتمايل وتتأوه وتحرك خصرها يمينا ويسارا لحلحلة عضلات ظهرها المتصلبة ثم تسأل الجميع عن اوضاعهم ومدى رضاهم عن الوضع فمدح الجميع الاجواء وشكروها على حسن تنظيمها وضيافتها وسالوا عن بقية البرنامج فقالت ان الموضوع مستمر للصباح ولكن لنعطي انفسنا فترة راحة قصيرة نشرب فيها بعضا من العصير لاسترداد السوائل المفقودة ثم نبدا من جديد .

    لا داعي لوصف ما تبقى من احداث هذه الليلة وصفا تفصيليا فقد وصل التعب الى قلمي من تاثير الارهاق والتعب الذي اصاب زبي وكل اوصالي بعد هذه الليلة الاسطورية .. ففي بدايتها ما يشي بما سيحدث في وسطها ونهايتها .. استمرت الليلة صاخبة مليئة بكل صنوف العربدة والشرب والجنس والنيك وكل صنوف المتعة المتاحة ..ولم يعد هناك شيئا ممنوعا فالاطياز كما الاكساس شبعت نيكا وتوسعت ليصبح المرور عبرها ميسورا …واضحت النسوة تستقبل تلك الازبار الثائرة في طيزها بكل سهولة ويسر بعد ان تم تسليكها اولا بالزيت لتنتاك كل واحدة من زبرين او ثلاث بطيزها حتى خشينا من عواقب ذلك في الايام اللاحقة .وازبارنا التي لم تتح لها الفرصة للاسترخاء ولو لنصف ساعة متواصلة ما زالت على عهدها متصلبة منتفخة الرؤوس مستعدة بشكل دائم لارضاء ما تطوله من كس او طيز او شفاه او نهود ..فالاجساد الماثلة امامها والشفاه التي تمصمصها بلا انقطاع حتى بعد انتهاء كل جولة مرة بحجة تنظيفها من السوائل ومرة بحجة اعادة النشاط لها بعد ان تكون قد هدأت للحظات قليلة .لم تترك لها فرصة للاسترخاء …..ناخذ بين كل جولة واخرى استراحة محارب نشرب فيها ما تيسر من العصير او البيرة او حبة شوكولاته ثم تعود الامور الى حيث البداية مع ما يرافق كل ذلك من عبارات المجون والهوس الجنسي والرقص الخليع العاري وبعبصة الاكساس بغنج ودلع وهياج .والضرب على تلك الاطياز المتارجحة امامنا جيئة وذهابا بشكل جعلنا طول الوقت تحت تاثير هستيريا الرغبة وثورة الهياج الجنسي العظيمة …..لست ادري كم مرة سكبت النساء سوائل شهوتهن ولكن ما اعلمه يقينا انني قذفت من مخزون بيضتاي من الحليب ما لا يقل عن نصف لتر من المني الساخن الذي تعبت كثيرا حتى استجمعته حتى قذفته في اربع جولات متوالية مرة في اعماق كس سارة كما اسلفت ومرة اخرى بطيزها ومرة ثالثة على صدر سامية والمرة الرابعة في طيز حماتي فتحية التي اصرت على تذوقه بعد ان جربته في المرة السابقة ..

    كانت الساعة تشير الى الرابعة فجرا عندما قرر الجميع انهاء هذا المسلسل الجنسي الرهيب وان يعود كل الى منزله محملا باجمل الذكريات والذ الممارسات الجنسية ولا اظن ان احدا منهم لن يحلم غدا بانه بين احضان هذه او بين فلقتي طيز تلك او انه يلحس كس هذه او يغرس لسانه او زبه في طيز الاخرى .فنساء هذا الحفل كن في ابهى حلة وبمستوى هياج كبير اعطى للجميع الحد الاعلى من المتعة كا هم الرجال باسلحتهم الفتاكة ازبارهم التي ما انفكت تدك حصون هذه الاجساد العطشى طول الليل وكل نساء هذه الليلة استطعن ان يؤكدن للجميع بانه كل واحدة منهن تملك من الامكانات الجسدية والحركية والنفسية الروحية ما يرضي شريكها خصوصا في هذه الاجواء الصاخبة التي تزيد الشبق والاثارة وتضاعف الهيجان ليتحول في النهاية الى متعة وانبساط وذكرى جميلة.. اما حماتي فتحية فقد قررت باصرار على المبيت عندنا ليومين قادمين ..اظنها تمني نفسها وكسها وطيزها بجولة جديدة معي ومع رهف غدا وبعد الغد لتعوض ما فاتها في السنوات الماضية

    اترككم اعزائي مع نهاية هذه القصة الطويلة التي استمرت لستة اجزاء اتعبتكم بمتابعتها راجيا ان تكونوا قد استمتعتم معي ومع هذه الاحداث التي نسجتها من وحي خيالي وبنات افكاري وربما هذا ما كنت اتمنى ان يحدث معي ولكن هيهات فالامنيات شيء والواقع شيء اخر ففي الواقع ما يكفي من العوائق لاستحالة حصول ذلك

    هذه هي نهاية مجموعة قصص سكس جماعي للزوج والزوجه المماحين واتمنى أن تكون قد نالت رضاكم.

    الى اللقاء في مجموعة قصص أخرى من (قصص سكس جماعي أو قصص جنس جماعي)

    شكرا
     
  2. aboziib

    aboziib عضو ماسي

    المشاركات:
    1,596
    الإعجابات المتلقاة:
    386
    نقاط الجائزة:
    83
    الجنس:
    ذكر
    مكان الإقامة:
    España
    جميللللللللللللله
     
  3. الليل واخرة

    الليل واخرة عضو جديد

    المشاركات:
    37
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    8
    الجنس:
    ذكر
    مكان الإقامة:
    Egypt
    حلوة القصة روعة
    تحياتى على المجهود
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع ذات صلة بالموضوع الحالي : - قصة الزوجة الممحونة
  1. مريام المصرية
    الردود:
    4
    المشاهدات:
    9,732
  2. مريام المصرية
    الردود:
    4
    المشاهدات:
    11,086
  3. مريام المصرية
    الردود:
    4
    المشاهدات:
    11,984
  4. مريام المصرية
    الردود:
    2
    المشاهدات:
    16,087
  5. مريام المصرية
    الردود:
    2
    المشاهدات:
    16,028

مشاركة هذه الصفحة

  • مرحباً بكم فى محارم عربي !

    موقع محارم عربي هو أحد مجموعة مواقع شبكة Arabian.Sex للمواقع الجنسية العربية والأجنبية كما ندعوكم إلي مشاهدة مواقع أخري جنسية صديقة لنا لإكمال متعتكم وتلبية إحتياجاتكم الجنسية .

    سحاق
  • DISCLAIMER: The contents of these forums are intended to provide information only. Nothing in these forums is intended to replace competent professional advice and care. Opinions expressed here in are those of individual members writing in their private capacities only and do not necessarily reflect the views of the site owners and staff
    If you are the author or copyright holder of an image or story that has been uploaded without your consent please Contact Us to request its Removal
    Our Site Is Launched For (Sweden) Arabian Speaking Language