قصص محارم امهات أحب أمة لدرجة العشق - امي عشيقتي

الموضوع في 'قصص سكس محارم' بواسطة عاشقة المحارم, بتاريخ ‏10 أكتوبر 2015.

  1. عاشقة المحارم

    عاشقة المحارم عضو متفاعل

    المشاركات:
    130
    الإعجابات المتلقاة:
    68
    نقاط الجائزة:
    28
    الجنس:
    أنثى
    مكان الإقامة:
    دبي , الإمارات
    lhgqnfin5bnw.jpg
    يحكى صاحب القصه قصته قائلآ

    الغالية أمي هى بالنسبه لى كانت أجمل واحدة فى حياتى وكنت أحبها لدرجة العشق وأغير عليها من أى واحد يسلم عليها أو يمسك أيدها واصرخ فيه ووقتها كان عندى صغيرآ جدآ وكنت أسمع أخوات وأقارب ماما يقولو لها عنى ده مش أبنك ده أكتر من جوزك وخافى على نفسك من غيرته ومرت الأيام وهذه الكلمات مازالت تترسخ فى أعماقى وأصبح أحب امى بجنون وكنت بغار عليها حتى من أبى وفجأه وسافر أبى لأوربا وعشت مع أمى وحدنا وكنت أنام معها فى سرير واحد لأنى أحبها وأخاف عليها وكنت حاسس أنى زوجها بالفعل وراجلها وفى يوم عدت من مدرستى مبكرآ ودخلت منزلنا بمفتاحى وكانت أمى تستحم وباب الحمام مفتوح وأقتربت بهدوء ورأيت جسد أمى عبارة عن شمع أبيض ونهدين يعلوهما حلمات زهرواتين وجسد ممشوق لاتوجد به قطعة زيادة وكأن رسام أطلق لخياله العنان فرسم أمى وكان فخذيها كالمرمر متناسقين مشدودين ورأيت عانة أمى الجميلة وأخذت أراقب حمام أمى دون أن تشعر بى ورأيتها تغسل أجمل وأصغر كس وفتحت رجلها وأخذت تدعكه برفق وهالنى ما شاهدت رأيت امى تمارس العادة السرية مع نفسها وبواسطة فرشاة وقررت أن أظهر لها ولكن عندما تصل ألى قمة نشوتها وما هى ألا دقائق وأخذت أمى ترتعش ووقفت أمامها وألتفت ولم تعرف هل تكمل أنزالها أو تخفى نهديها أو كسها وبسرعة أغلقت الباب وطلبت منى أن أبتعد ولأول مرة منذ سفر والدى دخلت حجرتى أتخيل شكل أمى وهى تمارس الجنس وتمنيت أن أراها أكثر ولاتفارق صورتها ذهنى وكعادتنا حان وقت النوم وتممدت امى بجوارى على السرير للنوم ونمت أنا بجوارها وأعطتنى ظهرها وألتصقت بها وبدأ زبرى ينتفض من مكانه ولامس جسد أمى وخفت أن تنهرنى ولكنها لم تلق لى بالا وابتعدت عنها ونمت ولكن أحسست بأنفاسها وهى تحتضننى ونهديها يلتصقان بصدرى ولم أشعر بقوة ألا بأنتفاضة زبرى حتى أحسست أنه دفعها بقوة وأقتربت أكثر وأخذت أحك جسدى بها وأحسست أن أمى راغبة فى ممارسة الجنس معها رفعت عنها الغطاء وشلحت قميص نومها الشفاف وكانت مفاجأة لى أن أمى لم ترتدى كلوتها الداخلى وأخذت أمسح قدميها بأفخاذى وزبرى أكبر من حجمه الطبيعى ورفعت قميص نومها الى أعلى من صدرها ولم أشعر ألا وأننى أمسك بزازها برفق وأدعكهما وقررت أن أمص حلماتها ووضعت لسانى عليهما أرضعهم وامص وأرتشف أجمل طعم ذقته فى حياتى وشعرت بتأوه أمى فقررت أن ألحس جسدها كله ومررت بلسانى حتى وصلت ألى كسها وشعرت بسائل يحف بشعر كسها ولحسته برفق وباعدت أمى بين رجليها ولم تمانعنى ووضعت لسانى داخل كسها وأخذت ادفعه بداخلها وفجأة أمسكت أمى برأسى ودفعته بين فخذيها وضمت رجلها على وجهى حتى كدت أختنق وأحسست برعشتها وفرحت فقد أستطعت أن أمتع أمى ونظرت لى وطلبت منى أن أنام على وجهى وأخذت تلحس جسدى ثم باعدت بين فخذى ووضعت لساتها بين رجلى ولامست فتحة شرجى بلسانها وأذداد تهيجى ثم أعتدلت فوضعت زبرى كله داخل فمها تمصه بقوة وتمر على رأسه بلسانها وأحسست أنه يؤلمنى من كثرة أنتصابه وطلبت منها أن أدخله فى كسها ورفعت هى رجليها وأمسكتنى بين فخذيها ثم دفعت جسدها نحوى وأدخلته بكل قوة وصرخت وقالت أنت زبرك أكبر من سنك وأخذت تدفعنى داخل كسها واحسست أننى سوف أنزل لبنى فى كسها وطلبت أن أخرجه حتى لاتحمل منى ولم تمهلنى أمى الوقت فقد شعرت برعشتى فأمسكت بجسدى وطلبت أن أنزل لبنى بداخل كسها وبالفعل انفجر زبرى بلبنه الساخن بكسها وبرحمها حتى أعرقها تمامآ وبعد أن أنتهيت أخرجت زبرى وأخذت تلعقه ووضعته بين بزازها ونمت فترة قصيرة وأستيقظت على مسح امى لأفخاذى وانتصب زبرى أكثر قوة وطلبت منى أن احطه فى طيازها ونامت على وجهها وكان أجمل منظر شاهدته وأجمل فلقتين طياز بيضاوتين وباعدت بيديها بين فلقتيها طيازها وطلبت منى أن ألحس خرمها وأخذت ألحسه وأمسكت هى زبرى وأخذت تدخله فى طيازها وتتألم وتفتح طيازها بأديها وتفرع جسدها نحوى ودخل زبرى كله وأخذت أدفعه داخها بكل قوة وهى تصرخ وتغنج وأعتدلت ورفعت رجليها ومازلت أنيكها فى طيازها حتى أرتعشت أنا وهى فى لحظة واحدة وطلبت منى ألا أخرجه من طيازها ونمت فوقها حتى الصباح وهذه كانت بداية قصتى الجنسية مع أمى
     
  2. راسبوتين العرب

    المشاركات:
    1,827
    الإعجابات المتلقاة:
    431
    نقاط الجائزة:
    83
    الجنس:
    ذكر
    مكان الإقامة:
    دمشق / جده
    قصه لاتخلو من الاثاره
     
  3. Rainooo3

    Rainooo3 عضو برونزي

    المشاركات:
    398
    الإعجابات المتلقاة:
    194
    نقاط الجائزة:
    43
    الجنس:
    ذكر
    مكان الإقامة:
    Egypt
    جاااااااااااامدة فشخ
     
  4. مرهف الاحساس

    مرهف الاحساس عضو ذهبي

    المشاركات:
    823
    الإعجابات المتلقاة:
    345
    نقاط الجائزة:
    63
    الجنس:
    ذكر
    مكان الإقامة:
    أمريكا
    افضل القصة عندما تكون الأم هي المقصد شكرا لك كثيرااااا
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة

  • مرحباً بكم فى محارم عربي !

    موقع محارم عربي هو أحد مجموعة مواقع شبكة Arabian.Sex للمواقع الجنسية العربية والأجنبية كما ندعوكم إلي مشاهدة مواقع أخري جنسية صديقة لنا لإكمال متعتكم وتلبية إحتياجاتكم الجنسية .

    سحاق
  • DISCLAIMER: The contents of these forums are intended to provide information only. Nothing in these forums is intended to replace competent professional advice and care. Opinions expressed here in are those of individual members writing in their private capacities only and do not necessarily reflect the views of the site owners and staff
    If you are the author or copyright holder of an image or story that has been uploaded without your consent please Contact Us to request its Removal
    Our Site Is Launched For (Sweden) Arabian Speaking Language